وتعتبر شركة عبس إلغاء تعداد عام 2016 وسط مشاكل نظام تكنولوجيا المعلومات

ويريد مكتب الإحصاءات الأسترالي الاستثمار في “البنية الأساسية الحيوية” لدعم عمل التعداد، ولكن الانتقال إلى إجراء التعداد مرة كل 10 سنوات.

وفى يوم الخميس ذكرت وكالة فيرفاكس للاعلام ان المكتب طلب من الحكومة الغاء شرط اجراء التعداد كل خمس سنوات وانتقالها الى التعداد مرة كل 10 سنوات.

وأفيد بأن الوكالة ستستخدم بدلا من ذلك الأموال المخصصة لتعداد عام 2016 لإصلاح نظم تكنولوجيا المعلومات القديمة.

ولن يؤكد نظام الحصول وتقاسم المنافع ما إذا كان تمويل التعداد سيذهب نحو استبدال تكنولوجيا المعلومات القديمة في حالة موافقة الحكومة على المقترح. غير ان الاحصائى الاسترالى ديفيد كاليش قال ان الوكالة تحتاج الى “استثمار كبير فى البنية التحتية” من اجل ان تكون قادرة على تقديم المعلومات فى الوقت المناسب والمكلفة بتقديمها.

واضاف “ان نظام الحصول وتقاسم المنافع ملتزم بالتعداد، بيد ان التعداد فى شكله الحالى لا يوفر سوى لمحة عن استراليا فى يوم واحد كل خمس سنوات، ويستغرق الامر بعض الوقت حتى يتم الافراج عن المعلومات الرئيسية بعد ليلة التعداد”. بيان.

وينظر نظام النفاذ وتقاسم المنافع في خيارات لتحويل إحصاءات شعبنا لبعض الوقت، بهدف إنتاج بيانات عن الأحوال الاقتصادية والاجتماعية للأستراليين على نحو أكثر تكرارا وفي الوقت المناسب. ويرى نظام النفاذ وتقاسم المنافع قيمة كبيرة في بيانات أفضل وأكثر تواترا.

وقال انه تم تقديم توصيات للحكومة حول كيفية انتاج معلومات افضل، وما هى الاستثمارات التى يتعين القيام بها لتحقيق ذلك.

“إن الاستثمار الحكومي في البنية الأساسية الإحصائية الحرجة لتقاسم المنافع من شأنه أن يمكن نظام النفاذ وتقاسم المنافع من إدارة مخاطر الجودة بشكل أفضل والاستفادة من المعلومات الإحصائية المتاحة للحكومات والمجتمع بشكل أفضل، مما سيجعلنا نوفر المعلومات التي تحتاجها أستراليا الآن وإلى المستقبل ،” هو قال.

شركات الطيران الاسترالية حظر سامسونج غالاكسي ملاحظة 7؛ تلسترا، إريكسون، كوالكوم تحقيق سرعات 1Gbps الإجمالية في العيش اختبار شبكة 4G؛ نبن سوف يضع استراليا في “موقف القيادة”: بيل مورو؛ الحوسبة الكم قد يكون قد سجل في جولة تمويل البحوث الاسترالية؛ بنك أنز لخلط سطح السفينة التكنولوجيا التقنية

ونحن نرحب بقرارات الحكومة بشأن هذه المسائل في الوقت المناسب.

وخصصت الوكالة بالفعل بعض التمويل لتكنولوجيا المعلومات جانبا: في أغسطس من العام الماضي، خصصت جمهورية جنوب المحيط الهادئ 58.9 مليون دولار من دولارات الولايات المتحدة في ميزانية الوكالة لخدمات التكنولوجيا على مدى الاثني عشر شهرا القادمة، في الوقت الذي تجبر فيه الوكالة على خفض إنفاقها من قبل الاتحاد الأفريقي 50 مليون دولار على مدى السنوات الثلاث المقبلة كجزء من تخفيضات الميزانية من الحكومة الاتحادية.

حذر رئيس الإحصائيين السابقين في أستراليا براين بينك في التقرير السنوي لتقاسم المنافع في عام 2013 أن البنية التحتية المتطورة والميزانيات المخفضة من الحكومة لديها القدرة على “الإضرار بشكل خطير” باستدامة الوكالة.

وقال رئيس قسم تقنية المعلومات وتقنية المعلومات عبس باتريك وايت الموقع في أوائل عام 2014 أن برنامج عبس 2017 الوكالة سوف يزيل المخاطر الناجمة عن العمليات التجارية القديمة والبنية التحتية.

الأمن؛ انتقد البنتاغون للاستجابة السيبرانية في حالات الطوارئ؛ أبل؛ أبل تقول للمستثمرين أن فاتورة الضرائب الأيرلندية 14 مليار دولار لن يغير أي شيء

“كلما شرعت في التحول التنظيمي الرئيسي، كنت حقا تأخذ على اثنين من المشاريع التحويلية، واحد هو كيف كنت تسعى لتحويل الأعمال والآخر هو كيف يمكنك تحويل فرق مثل تكنولوجيا المعلومات لبناء القدرة على تحقيق هذا التحول” .

نحن ننظر في برنامج تحويل الأعمال التجارية حيث أننا نبحث في التعامل مع مجموعة من التحديات للمنتجات الإحصائية والمخرجات الجديدة والمحسنة، وتحسين جودة البيانات وأسرع وأقل تكلفة، كل هذا النوع من الشيء.

انتقد البنتاغون للاستجابة السيبرانية في حالات الطوارئ من قبل الوكالة الحكومية الدولية

ويستفيد البارالمبيون البرازيليون من الابتكار التكنولوجي

يمكن للحكومة البرازيلية حظر ويز

أبل تخبر المستثمرين أن فاتورة الضرائب الأيرلندية التي تبلغ 14 مليار دولار لن تغير أي شيء

Refluso Acido